الرئيسية » مفوضية جبل عامل » وضع أكاليل على نصب الإستشهادي حسن قصير في برج الشمالي

وضع أكاليل على نصب الإستشهادي حسن قصير في برج الشمالي

أقامت حركة امل و جمعية كشافة الرسالة الاسلامية في اقليم جبل عامل حفل وضع اكاليل الزهر على النصب التذكاري للشهيد الاستشهادي حسن قصير (فتى عامل) في بلدة برج الشمالي قرب مهنية جبل عامل بحضور النائب السابق عبد المجيد صالح والمسؤول التنظيمي لحركة امل في الإقليم المهندس علي اسماعيل مفوض جبل عامل في كشافة الرسالة الاسلامية القائد محمد كرشت واعضاء قيادة الحركة و الكشفية في اقليم جبل عامل ورؤساء بلديات ومخاتير وممثلين عن القوى السياسية اللبنانية والفلسطينية وطلاب المهنية.

وقدم للاحتفال أسعد شعيتلي فألقى صالح كلمة حركة امل وقال فيها: ” عندما يتطلع جيلنا الذي يحيا اليوم على ريّ دم الشهداء لأنهم وحدهم خبز الحقيقة المبارك وحلو الحياة وهم الماء الذي يجري في عروق الأرض وشرايينها نرى تضحيات الشهداء واندفاعهم كما اندفع الشهيد حسن قصير وهو يقرأ في كتاب الإمام المغيب” إذا لقيتم العدو الإسرائيلي فقاتلوه بأسنانكم بأظافركم بسلاحكم مهما كان وضيعا”، وكان ذلك إيذاناً بأن المقاومة تبدأ بطلقة”.

وتابع أن الشهيد قصير انتقم لربه عندما سبوا له ربّه، لذلك نقول لكل المتعاملين مع العدو الاسرائيلي: ” نحن المخرز الذي سوف يكسر هذه العين ونجعلها تخضع لإرادة الدم”.

وأضاف: “في هذه المناسبة لا بد من أن نكون أوفياء لخط الدم، لنهج الكرامة لأن الشهداء هم من عززوا كرامة الوطن وأعطونا الأمل بالدم”.

وأكمل: “نحن على عتبة 6 شباط عندما قرر الرئيس نبيه بري بعد العملية الاستشهادية الأولى والثانية والثالثة عندما وعد بعشرات الاخوة مثل بلال فحص وحسن قصير وكل من استشهد من أجل هذه الأرض، وقتها فتحت ثغرات استراتيجية وصلت الجبل بالسهل والبر بالبحر وانكسر الحوار والحصار وانتصرت المقاومة التي انتهجت استراتيجية اساسية بأنها لا تفاوض ولا تساوم.. في حركة أمل نقول كما جاء في قمة الخرطوم لا مساومة ولا تفاوض، ف”اسرائيل” استباحت كل المقدسات وما اعتادت الانسحاب من أرض احتلتها إلا بالدم”.

وختم: “في هذه الذكرى حيث يجري نهر الدم حيث كتب الشهداء على جدار الزمن بدمهم خطنا واضح يبدأ بالتضحية وينتهي بالشهادة”.