الرئيسية » مفوضية الجنوب » تسليم سيارة إسعاف في بلدة كفركلا

تسليم سيارة إسعاف في بلدة كفركلا

في إطار العمل الصّحي الخدماتي الإنساني تسلّمت جمعيّة كشّافة الرّسالة الإسلاميّة- الدّفاع المدني في مفوضيّة الجنوب سيارة إسعاف لفرقة الدفاع المدني في فوج بلدة كفركلا بحضور عضو هيئة الرئاسة في حركة أمل الحاج خليل حمدان، مفوض عام جمعية الرسالة للاسعاف الصحي القائد علي عباس واعضاء من قيادة الدفاع المدني المركزية ، مفوض الجنوب القائد جمال جعفر، مفوّض الدّفاع المدني في مفوضيّة الجنوب القائد علي شعيب وأعضاء من قيادة مفوضية الجنوب، قيادة المنطقة الرابعة الحركية والكشفية، لجنة شعبة كفركلا وحشد من فعاليات البلدة.

السيّارة قُدّمت عن روح المرحوم الحاج علي محمد داوود شيت وأموات الخيرين في بلدة كفركلا، واستهلّ الحفل بآياتٍ من القرآن الكريم، وكانت كلمة للدكتور الحاج خليل على أبواب عيد المقاومة والتّحرير، حيث حيّا حمدان أهالي بلدة كفركلا على جهادهم ومقاومتهم للعدوّ الإسرائيلي كما دعا الإمام القائد السيّد موسى الصّدر على قاعدة مواجهة المشروع الصّهيوني بمبدأ أنّ النّاس أمام أمرين لا ثالث لهما، إمّا ضحايا أو شهداء وبالتّالي اخترنا طريق الشّهادة وهو درب الإمام الصّدر، محيّيًا في الوقت نفسه الشّعب الفلسطيني على نصره الباهر في مواجهة الصهاينة الذين يستهدفون الأرض والإنسان. كما تحدّث الدكتور حمدان عن تضحيات حركة أمل وجمعيّة كشّافة الرّسالة الإسلاميّة خلال فترة الإحتلال وصولًا إلى التّحرير، مثنيًا على الدّور الرّيادي للجمعيّة في بلسمة جراح أهلنا والسّهر على صحّتهم وسلامتهم، كما كانت كلمة للحاج علي عبّاس أكّد فيها على جهوزيّة الجمعيّة لمساعدة أهلنا في شتّى الميادين، منوّهًا بدور الدّفاع المدني في ظلّ جائحة كورونا واستعداد الجهاز الدّائم لتلبية نداء الأهالي في كافّة القرى.

كما كانت كلمات لرئيس بلدية كفركلا حسن عيسى شيت وإمام البلدة السّيد عباس فضل الله حيث أثنيا على دور الجمعيّة وعطاءاتها ومزايا الرّاحل الذي قُدّمت الإسعاف عن روحه.

وفي الختام تلى القارئ الشٍيخ علي غندور مجلس عزاءٍ وجرى تسليم سيّارة الإسعاف للجمعيّة، وقدّم الحفل الأستاذ علي فياض.