الرئيسية » مفوضية جبل عامل » أنشطة كشفية » باقة من الفتيات بلغن سنّ التكليف الشرعي في فوج الإمام المهديّ الأوّل – زوطر الشرقية

باقة من الفتيات بلغن سنّ التكليف الشرعي في فوج الإمام المهديّ الأوّل – زوطر الشرقية

نلتقي اليوم لنكرّم باقة من الفتيات اللّواتي بلغنَ سنّ التّكليف الشّرعي في فوج الإمام المهديّ الأوّل في بلدة زوطر الشرقية، وفي هذه البلدة العاملية المجاهدة التي تحمل العديد من عناوين الجهاد والمجاهدين والشهداء والعلماء العاملين، نلتقي في هذه المناسبة العطرة وفي أجواء ذكرى ولادة صاحب العصر والزمان (عجّ) واستقبال شهر رمضان المبارَك لنتوجّه بالتحية والمعايدة لكم وللفتيات وأهلهنّ وعائلاتهنّ، وتزداد الفرحة بالأعياد والمناسبات السعيدة التي تحملنا إلى مدرسة الإسلام وتعاليمه والتي هي محطات تاريخية نبارك بها أعمالنا الحميدة والصالحة.

وتأتي هذه النشاطات التي تؤكد على تكريس ما نحمله من مبادىء وقيم وتنفيذًا لما أمرنا به الله سبحانه وتعالى فريضةً وواجبًا علينا، كما أنّ الحجاب يمثّل لباس النساء العظيمات في التاريخ ممّن اصطفى الله سبحانه وفضّلهُن على العالمين كمريم وفاطمة الزهراء وزينب الحوراء وخديجة الكبرى والذي يظهر المرأة كإنسانة محافظة وليست مظهرًا من مظاهر إعلان الفساد في الاستعراضات. وكذلك، فإنّ اللباس الشرعي – وإن أساء له البعض سلوكًا أو عمل بعضهم على التشهير ببعض الأخطاء التي تحصل في بعض المجتمعات من الشباب او الفتيات – فنعتبرها أنها إساءة للفرد وليس للانتماء، لأنّ المسؤولية في الانتماء للدّين الإسلامي والالتزام بشريعته السّمحاء للأخوّة كذلك هي للأخوات فالعمل الصالح ينعكس عليهما ويتحمله كلاهما.

ومَن يريد مواجهة الفساد، عليه مواجهته بكافة أنواعه وأشكاله في المظهر والجوهر، ولا ندّعي فصل أحدهما عن الآخر؛ فالتشريعات والواجبات فُرضت في العبادات كما في السلوك الأخلاق، وهذه صفات رسولنا الأكرم (ص)، بل لعلّ أن في بعض العبادات تنحصر بين العبد وخالقه، أمّا في التطبيق والسلوك فيعود بالنفع على المجتمع.

 

zawtar234zawtar kadazawtar kada255  zawtar kada22
zawtar zahara zawtar1122 zawtar kashaf zawtar jamal zawtar sheikghzawtar1254 zawtar2134 zawtar12312 zawtar14526 zawtar112234zawtar11 zawtar12 zawtar223  zawtar214563 zawtar1122564 zawtar12354123 zawtarr1234

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .